د. فريال عبد الرسول :رئيس بحوث :قسم بحوث الأغنام والماعز 

  تمثل الأغنام والماعز جزءا أساسيا من الوحدات الحيوانية فى العديد من دول العالم وتلعب دورا مهما فى حياة مواطنيهم وأمنهم الغذائى ، ويمتلك الوطن العربى حوالى 118 مليون رأس من الأغنام و67 مليون رأس من الماعز. وتنتشر تربية الأغنام والماعز فى وطننا العربى بشكل كبير لكونها حيوانات صغيرة الحجم، وقليلة الاحتياجات، وتستطيع العيش والإنتاج تحت ظروف بيئية مختلفة ،وفى مناطق لا تستطيع توفير إمكانات العيش والإنتاج لأنواع حيوانية أخرى. ورغم تواجدها فى المنطقة العربية منذ آلاف السنين ، وتتابع عمليات الانتخاب سواء الطبيعى أو الموجه عليها من خلال برامج التربية والتحسين فإنها مازالت فى حاجة إلى المزيد من بذل الجهد لتحسين تركيبها الوراثي والظروف البيئية التى تعيش فيها بهدف تطوير كفاءتها التناسلية ومعدلاتها الإنتاجية. ولقد أدرك معهد بحوث الإنتاج الحيوانى بمركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة بمصر أهمية تنمية المجترات الصغرى فأنجز على مدى سنوات طويلة العديد من الخطط والمشاريع التنموية والدراسات والبحوث العلمية والتطبيقية وركز مجهوداته على الحفاظ على التراكيب الوراثية المتميزة من الأغنام والماعز وذلك وفق خطط تنموية واضحة المعالم تضمنت محاورها تربية وتقيم السلالات المحلية والحفاظ عليها وتحسين إنتاجيتها وتطوير ونقل التقنيات المناسبة وتدريب القوى البشرية على استخدام التقنيات الحديثة الملائمة. وانطلاقا من أهمية التدريب والتأهيل والدور الذى يلعبه فى إعداد الكوادر الفنية وزيادة خبرتها النظرية والعملية بشكل يجعلها مواكبه لتطور المعطيات العلمية وأكثر فاعليه فى تنفيذ أعمالها – فقد قام السادة الباحثون بمعهد بحوث الإنتاج الحيوانى بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة بالأمم المتحدة بإعداد هذا المرشد عن رعاية الاغنام والماعز ليكون دليلا لاكتساب الخبرة وتوطين التقنيات الحديثة المتلائمة مع ظروف المنطقة العربية، وجعل الفنيين العرب على اتصال مستمر بتلك التقنيات وبأساليب رفع كفاءة الإنتاج . وسيستخدم هذا المرشد وما يحتويه من موضوعات فنية فى تدريب الاخوة الفنيين البيطريين من دولة الكويت الشقيقة فى الدورة التدريبية لرعاية وتسجيل الأغنام والماعز التى ينظمها معهد بحوث الإنتاج الحيوانى بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة.

ساحة النقاش

apri
»
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,321,621